صورة

ما الذي تعنيه الأرقام التي على العدسة

ما الذي تعنيه كل هذه الأرقام التي على العدسة؟. لا يوجد من مبرر للشعور بالحرج إن كنت لا تعرف شيئا عنها فهي مربكة أحيانا. لذا فإننا فيما يلي سنأتي عليها بالشرح الواحد تلو الآخر.

أولا | إعدادات شائع رؤيتها على العدسات الرقمية الجديدة

١- الطول البؤري

إن كانت لديك عدسة زووم – أي عدسة ذات طول بؤري قابل للتغير- فإنك ستجد طوقا متحركا يتيح لك تغيير قيمة الطول البؤري مابين التكبير والتصغير، وستجد مؤشرا يُبين ماهي قيمة الطول البؤري الحالية. فعلى سبيل المثال: لو كانت عدستك ٧٠-٢٠٠مم كالتي في الصورة التالية، فإنك ستلاحظ أن قيمة المؤشر قد ضبطت عند القيمة ١٠٠مم.

أما إن كنت تستخدم عدسة برايم – وهي أي عدسة ذات طول بؤري ثابت غير قابل للتغير بعكس عدسة الزوم- فهذا يعني أنك لن تجد طوق تحريك الزوم الذي ذكرناه سابقا مع عدسة الزوم. وعليه سوف تجد قيمة الطول البؤري مكتوبة على جسم العدسة الخارجي كما في العدسة ٨٥مم الموضحة في الصورة أدناه.

٢- فتحة العدسة الأقصى

و هي أكبر إتساع (ويشار لها بأصغر رقم) على مقياس فتحة العدسة والتي يمكن للعدسة أن تبلغها إتساعا. وفي حالة تمتع العدسة بفتحات  أوسع من مثل F2.8 أو حتى F1.8 فإنها تكون مرغوبة للغاية لأنها تسمح بدخول المزيد من الضوء مما يسمح بإلتقاط الصور في ظروف الإضاءة الخافتة دون أن تتضرر الصورة باهتزاز الكاميرا.

عادة يمكن العثور على هذه المعلومات في أحد مكانين مسجلين على العدسة:
1. في نهاية الجزء الخلفي للعدسة على الحافة، كما وضحناه بالمثالين السابقين.

2. في الجزء الأمامي من العدسة داخل منطقة حلقة الفلتر.

في المثال أدناه تستطيع أن ترى اثنتان من العدسات المختلفة. الاولى هي عدسة زووم ١٧-٣٥مم من انتاج شركة Tamron (لاحظ كيف يظهر مدى البعد البؤري هناك أيضا)، والعدسة الثانية هي عدسة برايم ٨٥مم. يمكنك أن ترى على العدسة الأولى الأرقام “1: 2،8-4” وعلى العدسة الثانية الأرقام “1: 1.8”. ما يعنيه ذلك هو أن الفتحة القصوى على العدسة ٨٥مم و هي F1.8، ولكن على العدسة الأولى -التامرون- فإن أقصى فتحة عدسة ممكنة سيتغير من F2.8 إلى F4 كلما قمت بعملية التكبير والتقريب عبر طوق تحريك الزوم.

وبمعنى آخر: في العدسة الأولى -التامرون- سنلاحظ أن مدى الطول البؤري فيها من ١٧-٣٥مم، فعند الطول البؤري ١٧مم فإنك ستحظى بفتحة العدسة f2.8، ولكن كلما قربت العدسة من خلال تحريك طوق تحريك الزووم، كلما تضاءلت قيمة أوسع فتحة عدسة ممكنة، حتى إذا ضبطت الطول البؤري عند ٣٥مم كانت أوسع فتحة ممكنة هي f4. ولذلك تمت الإشارة له هنا بأن فتحة العدسة الأوسع ستكون في نطاق بين (١): (٢,٨)-(٤). وقد وضعنا الأقواس فقط لتوضيح القيم العددية الثلاث وإلا فهي غير لتتضح للقارئ الكريم. وهذا أمر شائع جدا مع العدسات، خصوصا تلك التي لديها مدى كبير من الأطوال البؤرية مثل ٢٨-٣٠٠مم أو ١٨-٢٠٠مم.

٣- مدى التركيز ومقياس المسافة

بعض العدسات – ليس كل العدسات الرقمية لديها هذا الآن- يمكنك أن تجد عليها مجموعة من القياسات عادة تكون معلمة على مقياس مدرج بوحدتي القدم والمتر. ابحث في نهاية طرف المقياس المدرج عن رمز اللانهاية (الذي يشبه رمز الرقم ثمانية مقلوبا)، وستجد في نهاية الطرف الآخر من المقياس قيمة أقرب هدف يمكن التركيز عليه، بمعنى ما كان أقرب منه فلن تتمكن العدسة من تصويره واضحا، وهذا هو الحد الأدنى لمسافة التركيز.

في كل من العدستين أدناه يمكن أن تشاهد المقياس المدرج لمسافة التركيز، حيث يظهر في عدسة التامرون (على اليمين) في الخارج من العدسة، ولكنه يظهر على عدسة كانون 70-200مم من داخل تحت غطاء زجاجي. وكلها تتحرك على حد سواء متى ما قمت بضبط تركيز العدسة يدوياً.

ملاحظة:

يرجى تذكر تعطيل التركيز التلقائي في حال رغبت القيام بهذا الشيء، لأن تحريك طوق ضبط التركيز الخارجي أثناء تفعيل التركيز التلقائي قد يتسبب حقا بإتلاف التروس والآليات التي بداخل العدسة.

 

٤- حجم فلتر العدسة الخارجي أو قطر عدسة

يمكنك أن تعرف ذلك بالبحث في حافة طرف العدسة الخارجي، فقد ترى رمزا غريبا يشبه الصفر المشطور بخط مائل، وبجانبه رقم. ذلك هو مؤشر قطر واجهة العدسة الخارجي الذي يرشدك أيضا إلى حجم قطر الفلتر المناسب لهذه العدسة والذي سيتلائم معها. يمكنك أن تجد أيضا أن نفس العدد على الجانب الخلفي من غطاء العدسة، انظر أدناه – حيث نلاحظ أن قطر العدسة هو ٧٧مم. هذه المعلومة ستفيدك في عملية الشراء من خلال الانترنت، وحتى في حالة الشراء من المتجر لن تكون مضطرا لحمل العدسة معك.

 

ثانيا | إعدادات شائع رؤيتها على العدسات ذات التركيز اليدوي القديم.

١ – طوق تحريك فتحة العدسة

هذا واحد من تلك الخصائص التي قد لاتجدها على العدسات الحالية، معظم العدسات الرقمية الجديدة ليست فيها هذه الخاصية بسبب أن التحكم بها الآن قد أصبح يتم من داخل جسم الكاميرة. وبالعودة لأيام الفيلم والتصوير باستخدام عدسات التركيز اليدوي، حيث كان ضبط سرعة غالق الكاميرا يتم عبر الكاميرة، أما ضبط الفتحة فكان يتم من على العدسة.

يمكنك الاستفادة من أية عروض جيدة من أجل اقتناء بعض العدسات القديمة للكاميرات الفلمية لغرض استخدامات خاصة مثل: الماكرو، أو عدسات البرايم ذات فتحات عدسة واسعة، وذلك بسعر لا يقارن بأسعار العدسات الرقمية الجديدة (إنك بحاجة فقط إلى حلقة محول خاص لكي يمكنك من استخدامها على كاميرتك). فقط عليك أن تدرك أن التركيز فيها سيكون بشكل يدوي، وضبط فتحة العدسة يتم من خلال العدسة نفسها. وإن كنت تملك أيا منها فستبدو لك كإحدى العدسات الواردة في الصور التالية:

 


 

٢- مقياس المسافة الفوق البؤرية (hyperfocal Distance)

ربما كان هذا أحد الموضوعات التي يصعب يشرحها. إن كان لديك كل عدسات الزوم، فإنك لن تجد هذا المقياس عليها. وإن كان لديك عدسة برايم وخصوصا نموذج قديم الصنع فقد تشاهد هذا الطوق الإضافي من الأرقام على العدسة كما في الصورة أدناه (الأرقام في المنتصف تنبثق من الخط البرتقالي المركزي أسفل منها).

الأرقام على التي على العدسة أعلاه تعبر عن (بالترتيب من أعلى إلى أسفل)

* مقياس المسافات.

* مقياس المسافة الفوق بؤرية (hyperfocal) 

* حلقة ضبط فتحة العدسة ويتم الضبط من خلالها يدوياً

نستخدم مقياس المسافة فوق البؤرية (hyperfocal) لمعرفة أجزاء الصورة التي ستكون ضمن منطقة التركيز الوضوح عند قيم إعدادات مختلف لفتحة العدسة. لاحظ أن العدسة المبينة أعلاه مضبوطة قيمها على: فتحة عدسة F16 ومسافة التركيز عند ٥متر (١٥قدم).

الآن توجه بنظرك نحو المقياس في الوسط، نحو القيمة f16 في الجانب الأيسر من الالهط البرتقالي. وهي تشير إلى النقطة الأقرب والتي ستكون حادة حينما نضبط التركيز عندها. وفي هذه الحالة ستكون تقريبا عند المسافة بحدود ٩أقدام (٢.٧٥متر).

والآن أنظر نحو القيمة f16 في الجانب الأيمن بالنسبة للخط البرتقالي، وستجد أنها تقابل قيمة مالانهاية من الأقدام أو الأمتار. وما نستفيده من هذا كله أنه عند اختيار الفتحة f16 فإننا نحصل من ٩أقدام وحتى مالانهاية من الوضوح، ولكن البراعة تكمن في ضبط التركيز عند النقطة الصحيحة.

باستخدام مقياس المسافة فوق البؤرية وبوضع علامة اللانهاية عند علامة f16 التي على اليمين ستحصل على معظم عمق الميدان الممكن عند f16 (لاحظ أنك لم تركز في الواقع على شيء، أنت فقط تضبطها عبر الأرقام التي فوق عدستك).

ملاحظة: إن كنت ركزت على نقطة اللانهاية فستحصل حينها فقط من حوالي ١٥ قدم إلى ما لا نهاية في التركيز (تقدير هنا) أو إن كنت تركز عند ٧ أقدام فلن تحصل على حدة اللانهاية.

كانت الفكرة السابقة فكرة موجزة، وإن كنت مهتما فستجد من خلال البحث معلومات أكثر حول طبيعة الاستخدام. وإن كنت تشعر بالفصول حول ما تعنيه تلم التقطة الحمراء، فهي علامة ضبط التركيز للأشعة تحت الحمراء. فعند التصوير بأفلام الأشعة تحت الحمراء، فأنت بحاجة لضبط التركيز في مكان مختلف من المعتاد لكون طيف الأشعة تحت الحمراء يختلف عن ما نراه بأعيننا. وهي وإن كانت ممتعة فإن التعامل معها يحتاج للبراعة، والتركيز، وأن تعرف مالذي أنت تفعله.

المصدر:

http://goo.gl/Px12U4

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s